المواد باللغة العربية
في أعلى  الصفحة

English


تعداد  زوار  الموقع

מונה:

חומר בשפה העברית

ترقبوا التحديثات الدائمة في المقالات

נא לעקוב אחרי
עדכוני המאמרים 

 
مقالات جديدة :

"إدارة الوقت"

"العنف الأسري"

"الكونداليني عند المرأة والرجل"

"الهو ابونو ابونو"


"المحاضرات"


"الزواج المبكّر"


"العلاجات بالمركز"
 


   تحليل الخط العربي وتفسيره
إعداد : إميل سمعان

في مقالتي السابقة بعنوان "علم قراءة الخط"  "grahpology" كنت قد تطرقت إلى الخطوط وكتابتها وكيفية أسس تحليلها,  من أجل تحليل شخصية ومميزات هذا الشخص أو ذاك. المقالة كانت بصورة شاملة وشمولية وبدون الغوص في تفسير وتحليل كل حرف وكيفية كتابته.
 
وبناءً على التوجهات الكثيرة من القراء الأعزاء في شرح هذا الموضوع الشيّق, عملت جاهداً على جمع المعلومات من مصادر مختلفة (كتب ومقالات ومواقع إلكترونية عديدة) لأضعها بين أيديكم في مقاله مهنية واحدة.

بداية, يجب على الشخص أن يكتب على ورقة بيضاء وبدون سطور, وقلم الكتابة يجب أن يكون قلم حبر جاف وذو رأس دائري, والكتابة يجب أن تغطي تقريباً صفحة كاملة, ويُطلب من الشخص أن يكتب كل ما يجول في خاطره بدون أن يتم تلقينه فحوى الكتابة.

بالنظر والتحليل وقبل الغوص في الأحرف ومعانيها يجب الأخذ بعين الأعتبار الشكل الهندسي للكتابة, ميلان وإنحراف الكتابة, قوة الضغط على الورقة وأمور كثيرة سوف أوافيكم بشرحها من خلال هذه المقالة.

تجدر الإشارة بأن الخط العربي من أصعب الخطوط تحليلاً, وذلك لوجود مركبات عديدة ومتعددة في لغتنا الجميلة مثال الهمزة والنقاط والتشكيل التي على الأحرف وتنوع أصول الكتابة العربية. وحتى اليوم كتب القليل جداً حول موضوع تحليل الخطوط وتفسيرها بالذات حول اللغة العربية مقارنةً باللغات الأجنبية الأخرى. ولكن مع هذا أرجو أن أكون قد وفقت في جمع المعلومات المطلوبة لأوافيكم بما هو الأفضل.

وإليكم أعزائي القراء أهم ما جاء في تحليل وتفسير الخط العربي.

القسم الأول : 

المقدمة والتي تشمل أشكال الخط, والضغط ,الإنحناء وغيرهم من الأمور الأولية:

الأشكال الهندسيه في الكتابة :

الدائرة وتعني:
هذا الشخص يحب السلام, يسامح, كتوم ولكنه ينتقم بقوة إذا غضب (إتق شر الحليم إذا غضب) صبور, حليم, يرد على الناس بهدوء عند التحدث.

المربع ويعني:
محدود التفكير, هدوء ظاهر ومتوتر نوعاً ما من الداخل.

النجمة وتعني:
متزن, إن كان موظفاً فهو ناجح في عمله, مثالي في التعامل مع الآخرين. 

المثلث ويعني:
حكمه سريع على الأشياء, طاقته عالية (عصبي), يتعرض للضغوط بسرعة, سريع الإنفعال, يمكن أن يعبر عن رأيه دون النظر إلى العواقب.

قوة الضغط على الورق:

الضغط الثقيل   طاقته عالية ونشاطه كبير, أحياناً يكون عدواني.

الضغط المتوسط يُشيرُ إلى شخصية متوازنة.

الضغط الخفيف   دليل الحسّاسيةِ (أي أنه غالباً ما يكون حسياً ويتأثر بالمواقف بسرعة).

الضغط الشاذ -  قَدْ يُشيرُ بأنّ طاقةَ الشخصَ الداخليةَ غير منظمة ويعتبر هذا الشخص غير مستقر البال, متقلب المزاج وصبره ينفد بسرعة.

قوانين مهمة لتحليل الخط:

أولاً: ميل وإتجاه الخط ومدى تأثيره على سلوك الشخص:

إن من أهم العوامل التي ينتجها تحليل الشخصية من خلال الخط هي نظرية ميل الخط, حيث تؤكد النظرية أن ميل خط الإنسان يؤدي إلى معرفة جوانب مهمة عن شخصيته.

حيث يبدأ الإنسان في تقليد الخط عند الصغر وفي مرحلة التعليم, وبرغم أن كل الأشخاص يتعرضون إلى نفس القواعد التي تحكم الخط ولكن كل إنسان يكتب بخطه الخاص وبطريقته الخاصة في الكتابة والتي تميزه عن غيره.

أنواع ميل وإتجاه الخط:

1. ميول في إتجاه الكتابة.
2. ميول في عكس إتجاه الكتابة.
3. ميول عمودي على خط الكتابة.
4. ميول متغيرة.

تعريف ميول الخط:

ميول الخط يعني إتجاه ميول الخط وخاصة الحروف العمودية مثل الألف و اللام ونعني بها ميولها على الخط الأفقي أو السطر وعلاقته بإتجاه الخط. فميل الخط قد يكون مع إتجاه الخط أو عكس إتجاه الخط حيث أن الخط اللاتيني يكتب من الشمال إلى اليمين ويعتبر هذا إتجاه الخط.

أما الخط العربي فيكتب بالإتجاه المعاكس من اليمين إلى الشمال ويعتبر هذا هو إتجاه الخط العربي ويجب أن يؤخذ هذا في الإعتبار عند التحليل.

فكل القوانين والبحوث والتي تمت على تحليل الشخصية من خلال الخط كانت وما زالت منصبه على الخط اللاتيني ولم يأخذ الخط العربي حقه في البحوث حتى الآن, إلا أن القوانين الرئيسة والأساسية لا تتغير في جميع الخطوط.


تقسم ميول الخط :

1- ميل الخط في إتجاه الكتابة من 80-110 درجة بالنسبة للزاوية القائمة(90) من الميول الطبيعية والتي تدل على شخصية:

 متوازنة وتتصرف بقدر من الموضوعية والثبات.
 هذا الشخص لا يظهر عواطفه بسهولة.
 يحاول أن يكون مستقلاً بتفكيره عن العالم الخارجي.
 يتميز بعدم رفع الكلفة أمام الغرباء بسهولة.
 •
إنبساطي النزعة.
 معتدل في تصرفاته.
 •
إجتماعي إلى درجة مقبولة.
 •
نشيط وحيوي.
 عادة معتدل في ميله للوالدين (لا ينحاز إلى أحدهما).
 •
عادة يكون صبوراً.
 •
يتميز بدرجة عالية من المصداقية وسعة الأفق.

2 - زيادة الميل حتى يتعدى 65 درجة يعني أننا أمام شخص:

• قد يكون إنفعالي النزعة
.
• يسهل إثارته.
• انبساطي.
• يحتاج إلى الناس في أغلب معاملاته.
• يكره الوحدة.
• لا يهوى القراءة عادة.
• يحب العلاقات الإجتماعية ومتعلقاتها.

3 - زيادة الميل عن 50 درجة يعني أننا أمام شخصية:

• هستيرية بعيدة عن الإتزان.
• اللامبالاة وعدم الإهتمام بأمور الحياة.
• عدوانية.
• تميل إلى التضخيم والتفخيم الزائد لذاتها إلى حد إختلاق قصص وهمية لخدمة هذا الغرض وإجتذاب إهتمام من حولها إلى نفسها.

4 - الميل في عكس إتجاه الكتابة من 110 – 140 درجة يعتبر ميلاً غير طبيعياً ويدل على شخصية:

• إنطوائية.
• شديدة الحرص.
• غامضة غير ميالة إلى إظهار شخصيتها أمام العامة.
• غير إجتماعية تحب الوحدة.
• غالباً تعاني من كبت, خاصة في المراحل العمرية الشبابية.
• محبطة.
• شخص مراهق أو يتصرف تصرف طفولي.
• لاتنسى الإساءة بسهولة.
• ميّالة للإنتقام.
• خائفة.
• دائماً تبرر عن سلوكها وتصرفاتها.
• شكاكة ولا تصدق ما يقال بسهولة.
• عدم تحقيق الذات.

أمر مهم جداً:

إذا ظهرت هذه الميول في الذكور فإن الشخصية تميل في سلوكها إلى الأنوثة وتتمحور عادة حول الأم, وتنحاز إلى جانب الأم في الحب والولاء وتفضلها على الأب.

أما ظهور هذه الميول في الإناث فإنهن عادة يكنّ غير ودودات وغير مباليات ويقابلن الآخرين بنفور, وتغلب على تصرفاتهن تصرف الذكور.


5 - زيادة الميل عن 140 درجة يدل على شخصية:

• تغلب عليها الإنسحاب من المجتمع.
• تتميز بمقاومة أفكار الآخرين.
• تعتبر شخصية مرفوضة اجتماعياً.
• تفكيرها سلبي في الغالب.

6 -  ميول عمودية على خط الكتابة الأفقي قريبة من 90 درجة تعبر عن شخصية:
 
متزنة, إلا أن ثبات الخط بهذه الدرجة بإستمرار بدون تغير تنبيء عن شخصية لا تستطيع تقبل التغيير في حياتها. والشخص ذو الميول العمودية في الخط مع نسبة بسيطة من التغيير في الميل يكون:

• هادىء الطباع ورزين.
• لا يظهر عواطفه بسهولة.
• يحاول في كل تصرفاته أن يكون مستقلاً عن العالم الخارجي.
• لا يطلب مساعدة من أحد بسهولة.
• يتميز بتفكيره المنطقي.
• يجيد الحكم على الأشياء.
• يظهر إحساساً مرهفاً مع الأصدقاء والمعارف.
• يرفع الكلفة أمام الأهل والأقارب والأصدقاء بسهولة, إلا أنه يكون متحفظاً أمام الغرباء.

7 - الميول المتغيرة:
 
تعبر عن التغير في الإنفعال أو التغير في درجة الحب أو الكره للأمور,  ويُربط ذلك بعامل السرعة أو البطء أو عاملاً للإنتباه أو التركيز...الخ.

ونعني بالميول المتغيرة, الميل في إتجاه الخط أحياناً والإتجاه في عكسه أحياناً أخرى في نفس الجملة. ويرى المختصين أن هذا النوع من الميل دليل على أن الشخص غير قادر على التحكم في تصرفاته.

فالكتابة في عكس إتجاه الكتابة في هذه الحالة تنبىء عن معاناة في مرحلة المراهقة من الإنفعال الزائد أو العكس, كما أنها تنبىء عن شخصية:

• يصعب التنبؤ بسلوكها.
• تتميز بالعصبية وعدم الثبات.
• الشعور بالذنب.
• عقد نفسية واضحة المعالم.

والزيادة في درجة الميول زيادة شديدة تدل على أن هذه الشخصية غير مستقرة متغيرة على الدوام.

ثانياً: حجم الخط وتأثيره على شخصية الفرد:

يعتبر حجم الخط أيضا من العوامل التي تساعد في إجراء التحليل للشخصية وينبغي الحرص على عدم الحكم على سلوك الشخص بمجرد حجم خطه!!  كما هو معروف في علم النفس فإن الحكم على ظاهرة واحدة يعتبر خطأ مهني جسيم, فالإنسان ليس آلة.

تعريف حجم الخط:

هو المسافة بين أعلى الحروف والنقطة السفلية فيها أو بتعبير آخر هي المسافة بين إرتفاع أعلى السطر أو أسفله, وهنا تبدأ أول إشارة إلى أن الخط له مناطق أعلى وأسفل وكل منطقة لها خصائص ومميزات وتدل إلى حد كبير على شخصية صاحب الخط .

الخط الكبير:

هو الذي يزيد في متوسطه عن 6 – 10 ملليمتر ومكتوب تحت ظروف طبيعية للكاتب, حيث تعكس طبيعته في الكتابة ويدل هذا الخط الكبير الحجم على أن الشخص موضوعي بدرجة كبيرة وأنه عملي النزعة ويجذب الإهتمام إلى نفسه عن طريق إجادته لعمله والذي يبدو دائما فخوراً به ومعجب به ويحب النشاط الخارجي مثل الرياضة البدنية وله خيال واسع.

أما إذا زاد حجم الخط عن هذا المعدل فإن الشخص مبالغ إلى حد كبير ويتخيل أشياء يقصد بها إظهار ذاته بالقوة أو بالشجاعة.

هذا الشخص في العادة ينقصه التحكم والحرص وقد يكون ميال للغيرة الشديدة أحيانا ًوالتي تحوله إلى عدواني وتظهر هذه الخصائص في الشخصيات التي تحب الظهور مثل الممثلين ومحترفو السياسة .... إلخ.

الخط الكبير عادة يظهر لدى الأطفال في مراحل عمرية محددة وهي أحياناً تدل على أنانية في الطفل ومحاولة جذب إنتباه من حوله إليه, ولو زاد الخط زيادة كبيرة عن هذا فنحن أمام مشاكل في الشخصية تكون عسيرة الحل ومتطرفة إلى حد كبير. ويجب الإشارة في هذا المقام إلى أن كبر الخط أو صغره قد يظهر أيضا في كلمة واحدة أولها كبير وآخرها صغير أو العكس وهذا العامل له دلالة أخرى يجب أخذها بعين الإعتبار عند القياس, أما في حالة قياس حجم الخط عموماً ففي هذه الحالة فإنه تؤخذ متوسطات طول الخط من عينة كافية .

الخط المتوسط:

من 5 - 7 ملليمتر ويدل على شخصية تسهل التعامل معها ويمكن أن تتكيف بسهولة, إنبساطية في أغلب الأحيان وتتصف بالعلاقات الحميمة والكرم المادي أحياناً, ولكن يجب ربط هذا العامل بعامل آخر في علم الجرافولوجي وهو سعة الحروف ويعرف هذا بالهواء الداخل في الحروف المقفولة مثل القاف والفاء والعين ..... إلخ.
وعامل الكرم في العاطفة أو المال مرتبط بمدى سعة الحروف, فكلما زادت السعة كلما زاد الكرم في العاطفة أو المال وكلما قلت قل هذا العامل أيضاً.

الخط الصغير:

من 3 - 6 ملليمتر ويدل على أن صاحبه موضوعي وعملي النزعة وغير متطرف في آرائه وعنده ذكاء حاد, يجيد التحصيل العلمي والتركيز بالإضافة إلى مهارات التذكر, يجيد التحكم في نفسه, ملاحظ جيد للتفاصيل, يجيد التطبيق العملي. يقع تحت هذه المجموعة العلماء والفلاسفة وأصحاب النظريات.

أما إذا كان الخط أصغر من 3 ملليمتر فنحن أمام شخصية شديدة التعقيد أنانية ذات أفكار خاطئة عن نفسها بالإضافة إلى أمراض نفسية قد تكون واضحة التأثير.

حجم بدايات و نهايات الحروف في الكلمات:

عند الكلام عن حجم الكتابة يجب الإشارة إلى أن هناك (شخصيات) تبدأ كتابة الحروف في بداية الكلمة أكبر من نهايتها ويدل على أن الشخص مهتم بمظهره ومتمركز شيئاً ما حول ذاته كما أن له طموحات عالية غالباً, بالإضافة إلى أنه يجيد صناعة الكلام  وإظهار مواهبه أمام الآخرين. وإذا تباين هذا العامل بشدة أي أن بداية الكلمة كان كبيراً جداً وآخرها صغير جداً (ويظهر هذا غالباً في الإمضاء) يدل هذا على إضطراب في الدورة الدموية وفقدان سريع للطاقة وهذا الجانب من علم الجرافولوجي يهتم به علماء الطب حيث أنه أداة تساعد في التشخيص للأمراض قبل أن تظهر أثرها على الجسم. هذه الحالة تعتبر بمثابة الكشف المبكر عن أنواع من الأمراض في مجال الوقاية والعلاج وهذه ما زالت تحت الأبحاث المكثفة.

أما إذا بدأ الحرف في أول الكلمة أصغر منه في آخرها فدل ذلك على القناعة والصبر وحسن إستقبال الآخرين والحفاوة الزائدة بهم, بالإضافة إلى عدم الشعور بالأمان أحياناً أو الاستقرار كما أن هذا الشخص يبالغ في التقليل من أهمية نفسه خاصة فيما ينجزه من أعمال.

وإذا زادت نهايات الحروف في الكلمات زيادة شديدة في الحجم وخاصة في التوقيع فيكون الشخص كريم وطموح ويجيد إقناع الآخرين, متمركز بعض الشيء على ذاته.

أما إذا قلّت الحروف في نهاية الكلمات قلّة شديدة وخاصة في التوقيع كان الشخص شديد الدهاء يجيد المحاورة ويتكيف مع المواقف بسهولة وهي تنبيء عن شخصية كانت في الأصل خجولة أو حساسة ثم تغلبت عن هذه المرحلة ولا يمكن لهؤلاء الأشخاص أن يعِدو وعوداً بسهولة ودائماً يتهربون من الوعود حتى إذا كانت أمام أنفسهم.

القسم الثاني:  الأحرف, أشكالها ومعانيها:

حرف الألف والهمزة:
1 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ذو ذاكرة جيدة وحذر.
2 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حذر ويبدو معاقاً.

 - 3إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط دقيق وله عقلاً مستفسراً.
 - 4إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليمين في عكس اتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حذر وعملي.
5 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليمين في عكس اتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حذر جداً ومتردد.

6 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط فضولي وحدق.

7 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط لديه قدرات تخطيطية جيدة.

8 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليسار في اتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حذر ولكنه نشيط.

9 - إذا كانت الهمزة مائلة للخلف نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط لديه قدرات مسح جيدة, يستطيع التكيف مع المواقف الحرجة بطريقة جيدة.
 - 10إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط عملي وواقعي ولكنه حذر.
11 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط دؤوب ومجد ولكنه بحاجة إلى توجيه.
12 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط متراجع وغير راضٍ.
13 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة مرسوم مباشرة فوق جذع الهمزة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حاسم ودقيق.
14 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عموديا ورأس العين الصغيرة مرسوم مباشرة فوق جذع الهمزة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط بحاجة إلى التشجيع والتحفيز.
15 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة مرسوم مباشرة فوق جذع الهمزة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حماسه عالٍ جداً.
16 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط نشيط ويحب المشاريع والأعمال الجديدة.
17 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط عملي وواقعي.
18 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ممتاز ورائع في التخطيط وذو حماس عالٍ.

19 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط واقعي وحذر.
20 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلا نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط يعمل مشاكل من لا شيء.

21 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً نحو اليمين في عكس إتجاه الكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط يبعد نفسه عن مسببات المشاكل بأي طريقة.

22 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط متزن وإيجابي ودقيق.
23 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط فاقد للحماس.
24 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة مرسوم فوق جذع الهمزة مباشرة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط طموح وقد يكون مندفعاً.
25 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائل للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ذكي وحدسي.
26 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائل للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة لمستوى منخفض, فإن هذا يعني أن صاحب الخط عديم الصبر متعب.
27 - إذا كانت الهمزة مائلة للأمام نحو اليسار في إتجاه الكتابة ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائل للأمام نحو اليسارفي إتجاهاً لكتابة لمستوى عالٍ, فإن هذا يعني أن صاحب الخط جريء وذو إطلاع.
28 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً للخلف في عكس إتجاه الكتابة ومقوس, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حذر وملاحظ جيد.
29 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة مائلاً للأمام في إتجاه الكتابة ومقوس, فإن هذا يعني أن صاحب الخط يقظ وهاديء.
30 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ومحدب الشكل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط مخادع وغير جدير بالثقة.
31 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ولكنه مائل للأسفل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط عجول وحيوي.
32 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة غير مرسومة فوق جذع الهمزة, فإن هذا يعني أن صاحب الخط مهمل وكسول.
33 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ودائري الشكل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط مبدع ويسعى للكمال. 

34 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ومستقيم الشكل مسحوب, فإن هذا يعني أن صاحب الخط حرج.
35 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ومتمايل الشكل مموج, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ذو طبع لطيف.
36 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة ومثلث الشكل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط متطفل وإنتقاصي.
37 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة على رأس الجذع مباشرة وموصول بالحرف الذي بعده, فإن هذا يعني أن صاحب الخط بالغ وحاسم ولديه قدرة سريعة لإستيعاب الأفكار.
38 - إذا كانت الهمزة مستقيمة عمودياً ورأس العين الصغيرة المرسوم فوق جذع الهمزة ملتصق برأس الجذع مباشرة, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ملول ومرهق ومهمل.

حرف الباء:
إذا كانت نقطة الباء ممدودة وكأنها خط مستقيم وقريبة من جسم الحرف فإن الشخص يتعب بسرعة وربما كسول.
إذا كانت نقطة الباء بعيدة عن جسم الحرف في الوسط فإن الشخص عجول وغير دقيق ومتكبر نوعاً ما.
إذا كانت نقطة الباء متصلة بجسم الحرف مع ضغط قوي على النقطة فيشير ذلك إلى مشكلة في البطن أو الظهر.

إذا كانت هناك حلقة دائرية صغيرة ضيقة في مقدمة حرف الباء فإن هذا دليل الغيرة.
إذا كان نهاية الباء مرتفع وكأن طفل رافع يده في الصف فإن هذا فيه دلالة شد إنتباه الآخرين إلى نفسه.
إذا كانت نقطة الباء أسفل حرف الباء بدرجة معتدلة فإن الشخص يكون صريح في إبداء رأيه.
إذا كانت نقطة الباء قريبة من جسم الحرف بدرجة منخفضة فيعني أن الشخص ملاحظ جيد للتفاصيل وذو ذاكرة جيدة.
إذا كانت الباء غير مكتملة في نهايته أو صغيرة فإن هذا الشخص لا يثق في الآخرين بسهولة.
إذا كان نهاية الباء دائرية الشكل على الداخل يكون الشخص حريص على الوصول إلى ما يريد.
إذا كان نهاية الباء يأخذ  شكل المثلث الحاد كان الشخص مجدالاً.
وجود زاوية حادة مثلثة الشكل في بداية الباء يعني عدم حب قوة الشخصية في الجنس الآخر وحب التحدي.

حرف التاء:
إذا كانت نقطتي التاء مسحوبة مثل الخط المستقيم فإن هذا الشخص يفكر في أكثر من شيء في آن واحد.
إذا كانت نقطتي التاءعلى شكل المثلث فيكون الشخص جريء في التحدث ولا تشترط هذه الجرأة في التنفيذ الفعلي أو الجسدي.

كل الزوائد الدائرية والحادة التي تظهر في بداية ونهاية حرف التاء تشير إلى نفس الدلالات التي تظهر مع حرف الباء.

حرف الثاء:
إذا كانت نقط الثاء مثلثة الشكل فيكون الشخص لديه مهارات قيادية عالية ومؤثرة وطاقه عالية, وسريع الإنفعال وحاسم ومندفع وعجول وذو شخصية قوية وأحياناً مزاجي, يركز على الأهداف بإستمرار, محب للتحدي, يُفضل أن يكون قائداً للفريق أكثر من أن يكون عضواً فيه, يحب المدح.
كل الزوائد الدائرية والحادة التي تظهر في بداية ونهاية حرف الثاء تشير إلى نفس الدلالات التي تظهر مع حرف الباء.

الحروف : ج ح خ
إذا كانت (ج ح خ ) مفتوحة الرأس دل على شخص منفتح ولديه القدرة على التكلم أمام الآخرين بطلاقة.
إذا كان رأس (ج ح خ ) مغلقاً ويأخذ شكل المثلث دل على العصبية.
إذا كان رأس (ج ح خ ) مغلقاً وهناك خط زائد مائل للأسفل دل على العناد.
إذا كان طرف (ج ح خ ) من الأسفل يأخذ شكل الدائرة مائلاً للأسفل فيدل ذلك على أن هذا الشخص لا ينجح عادة فيما يقوم به من عمل وربما يخاف من النجاح!!
إذا كان طرف (ج ح خ ) من الأسفل طويل أو الحرف نفسه كبير نوعاً ما, دل ذلك على حب الجنس.
إذا كان طرف (ج ح خ ) من الأسفل حاد ومستقيم فإن هذا الشخص يخاف أن يصطدم عاطفياً وعليه يضع بينه وبين
الآخرين حاجزاً في التعامل, كما يشير هذا إلى خلل في الجزء السفلي من الجسم, ويدخل فيه ضعف القدرة الجنسية أو الرياضية.
إذا كان طرف (ج ح خ ) من الأسفل مائلاً للأعلى مكوناً بذلك شكلاً لبالون فإن هذا الشخص يسأم ويتملل بسرعة وسهولة ويحب التنوع في الحياة ولا يحب الروتين, لديه رغبة جنسية عارمة وطاقة عالية وخيال كبير.
إذا كان طرف (ج ح خ ) من الأسفل مسحوباً وممدوداً نحو اليمين فيعكس إتجاه الكتابة فإن هذا الشخص يشعر بأن هناك شيء ناقص في حياته, كما أنه في الغالب يكون محبطاً في العلاقات الشخصية والبدنية والجنسية.

الحروف : د ذ رز
إذا كانت الحروف (د ذ رز) أكبر من المعدل الطبيعي فإن هذا يعني أن الشخص إجتماعي ومبادر في تكوين الصداقات.

كلما كانت الحروف (د ذ ر ز) أصغر من بقية الحروف في الكلمات كان الشخص منطوياً على نفسه ولديه خوف الإختلاط بالآخرين.
إذا كان في بداية الحروف (د ذ ر ز) شكل دائري كان الشخص ماهراً في إظهار مواهبه أمام الآخرين ولديه رغبة في ذلك.
كلما كانت الحروف (د ذ ر ز) مائلة للأسفل كان الشخص ضائق النفس ويشعر أنه لم يحقق ما يريد على الوجه الكامل .
إذا كانت الحروف (د ذ ر ز) في نهايتها الحرف حاد ومائل للأسفل فإن الشخص زعول.
إذا كان في مقدمة الحروف (د ذ ر ز) خط زائد مثلث الشكل كان الشخص متعصب للآباء والأجداد.

حرف السين:
إذا كان مقدمة حرف السين مثلث الشكل مائلاً للأسفل, فإن الشخص:
 *يرفع صوته عند التحدث غالبا.ً
 *يقاطع المتكلم أحياناً.
* يتنفس بطريقة سريعة من أعلى الصدر .
*  يتكلم سريعاً ولا ينسجم مع البطيئين في التحدث بسهولة.
*  حركي ونشيط.
*  يأخذ قراراته على أساس ما يراه بنفسه.
*  يستخدم تعبيرات مثل (أرى – أنظر ... إلخ).
*  يميل في وقفته للخلف رافعاً رأسه وكتفه للأعلى.

إذا كان مقدمة حرف السين مكتوب بثلاثة أسنة فإن الشخص:
* لديه قدرة لإستخدام طبقات متنوعة في التحدث.
*  مستمع جيد ولا يميل إلى مقاطعة الآخرين.
*  يعطي اهتماماً أكثر للأصوات عن المناظر والأحاسيس.
*  يتنفس من أسفل الصدر قريبا من منطقة الحجاب الحاجز.
* يزن كلامه قبل التحدث في عادة.
*  يأخذ قراراته على أساس ما يسمعه أو تحليله هو للمواقف  يستخدم تعبيرات مثل (أسمع – أقول ... إلخ).
*  يميل برأسه لأحد الأذنين وكأنه يستمع إلى صوت نفسه.
*  متزن بشكل عام في حركاته وسكناته.
إذا كان نهاية حرف السين مرسوم مثل الحرف (n) في اللغة الإنجليزية, دل ذلك على حب الأناقة وحسن المظهر, كما أنها تظهر في العادة لدى الأشخاص الذين قد يجيدون أكثر من لغة ولديهم فكر شمولي, والذين لا يحبون العمل الروتيني, وفي الغالب هذا الشخص ذكي وسريع الفهم ولديه قدرة على حل المشاكل بسهولة.

إذا كان مقدمة حرف السين خط مستقيم وأفقي فإن الشخص:
*  يتحدث بطريقة هادئة وبصوت منخفض غالبا
*  يتنفس بعمق وبطء وكأنه يتنفس من بطنه مثل الطفل الرضيع.
*  يتقرب وربما يتلمس الشخص الذي يتحدث معه في الغالب.
* لطيف وحنون في تعامله مع الآخرين غالباً.
* يعطي اهتماماً أكبر للأحاسيس عن الأصوات والصور.
 *يتخذ قراراته على أساس مشاعره وأحاسيسه الشخصية في الغالب.
  *يستخدم تعبيرات مثل (أشعرأحس ... إلخ(.
 *يميل للأمام قليلاً ورأسه جهة القلب.

إذا كان نهاية حرف السين مرسوم مثل الحرف (n) في اللغة الإنجليزية ولكن نهاية الحرف حاد وطويل نوعاً ما, دل ذلك على حب الجدال وشخصية ذو لسان لاسع, قد يؤذي الآخرين بلسانه.
إذا انتهى حرف السين بشكل دائري مغلق على الداخل فقد يجابه الشخص النكسات المؤقتة التي يمر بها ويصر على الوصول لما يصبو إليه.
وجود زاوية حادة مثلثة الشكل في بداية السين يعني عدم حب قوة الشخصية في الجنس الآخر وحب التحدي, هذا الشخص يصاب بالملل إذا كان كل شيء تحت سيطرته!!.
إذا كان مقدمة السن الأول من حرف السين أطول من السنين الباقيين فإن الشخص لديه قدرة على إستمالة قلوب الآخرين بلطف من دون أن يجرح شعورهم.
وجود زاوية دائرية مزخرفة في بداية السين يعني حب تولي السلطة والقيادة.
إذا كان الخط في نهاية حرف السين متجهاً للأعلى مثل الطفل الذي يرفع يده في الصف للإستئذان, فإن الشخص يحب أن يكون في محط أنظار الآخرين.
إذا كان نهاية حرف السين منحنٍ على الداخل بشكل كبير, يكون الشخص خائفاً وربما متوتراً.
إذا كانت أسنة رأس السين حادة, كان الشخص يفرض نفسه على الآخرين بالقوة وتفكيره منصب على المستقبل.
إذا كان رأس السين دائري الشكل وكبير بدرجة واضحة, فقد يكون الشخص بطيئا في التعلم ولكنه ذو ذاكرة جيدة وقد يكون مبدعاً ولا يأخذ أي قرار حتى تكون لديها لحقائق الكافية لإتخاذ هذا القرار.
إذا كان مقدمة السن الأول من حرف السين أصغر من السنين الباقيين فإن الشخص لديه خوف من أن يسخر منه أحد ويميل إلى القلق وبالتالي لا يقدم على الأمور التي يرغبها إلا بعد الإلحاح عليه.
إذا كان في مقدمة حرف السين حلقة دائرية غير مغلقة فإن الشخص يخاف من فقد شخص عزيز على نفسه وقد يكون غيوراً إلى درجة كبيرة.

حرف الشين:
إذا كانت النقط فوق حرف الشين ثلاث نقط واضحة, دل ذلك على أن شخص ذو تركيز عالٍ ويحب التفاصيل وفي العادة لديه ذاكرة قوية.
إذا كانت النقاط الثلاثة مرسومة على شكل مثلث, دل ذلك على العصبية وقدرة على قيادة الآخرين.
إذا كانت النقاط الثلاثة على شكل دائرة فيكون الشخص معطاءً كريماً ومتعاوناً.
كل الخصائص المتعلقة ببداية ونهاية حرف الشين له نفس حكم حرف السين.

الحروف: ص ض
إذا كانت الحروف (ص ض) دائرية الرأس كان الشخص كتوما ولكنه ينفجر عند الغضب.
إذا كانت الحروف (ص ض) مثلثة الرأس فقد يشير ذلك إلى إرتفاع في ضغط الدم مع شيء من العصبية.
إذا كانت الحروف (ص ض) كبيرة أكثر من المعدل الطبيعي فإن الشخص يكون متكيفاً في العلاقات والصداقات.
إذا كانت الحروف (ص ض) مثلثة الرأس وهناك خط زائد مائل للأسفل فمن الصعب إرضاء مثل هذا الشخص.
إذا كانت نهاية الحروف (ص ض) دائرية الشكل مغلقة فإن هذا الشخص لديه مشكلة عاطفية.
إذا كانت نهاية الحروف (ص ض) كبيرة فإن الشخص يسعى لإثبات مكانته في المجتمع.

الحروف: ط ظ

إذا كان خط العصا على حرفي (ط ظ) موصولاً, دل ذلك على أن الشخص إذا بدأ أي عمل فإنه ينجزه وينهيه ولو بعد حين.

إذا كان خط العصا على حرفي (ط ظ) مفصولاً, دل ذلك على أن الشخص متردد في آراءه وقراراته وربما جبانأ أحيانا.

سعة الهواء في حرفي (ط ظ) يدل على زيادة الكرم في المال أو الإسراف الإجتماعي أو العاطفي والعكس صحيح.
إذا كان خط العصا على حرفي (ط ظ) مفصولاً ومتطايراً فيدل ذلك على أن الشخص يعيش في عالم الخيال.

إذا كان خط العصا على حرفي (ط ظ) موصولاً وطويلاً دل ذلك على الفخر والكرامة وينشد الشخص إلى ذلك كما يرغب في أن ينال إحترام الآخرين.
إذا كان خط العصا على حرفي (ط ظ) محَلقاً بشكل بيضاوي مفرغاً من الداخل دل ذلك على التطلع إلى الجنس الآخر.

الحروف: ع غ
كل الخصائص المتعلقة بالحجم والإمتدادات السفلية للحروف (ج ح خ) تتعلق بحرفي (ع غ) . 
زخرفة مقدمة الحروف (ع غ) دليل حب الظهور بصورة المبدع أمام الآخرين وحب المدح.

حرف الفاء:
إذا كان حرف (ف) كبيراً دل ذلك على السرور والراحة النفسية.
إذا كان رأس حرف (ف) مغلقاً تماماً, كان الشخص صعب الإنقياد.
إذا كانت نقطة الحرف (ف) مرسوم فوق رأس الحرف مباشرة لمستوى معتدل, فإن هذا يعني أن صاحب الخط ذو ذاكرة جيدة وحذر.
تأخذ حرف (ف) كل الخصائص المتعلقة بالهمزة المستقيمة عمودياً وإختلافات وجهة رأس الهمزة يميناً وشمالاً.

حرف القاف:
تأخذ حرف (ق) كل الخصائص المتعلقة بحرف (ت) من حيث وضعية وشكلاً لنقطتين.
إذا انتهى حرف (ق) بشكل دائري مغلق على الداخل فقد يجابه الشخص النكسات المؤقتة التي يمر بها ويصر على الوصول لما يصبو إليه.
إذا كان نهاية حرف (ق)  منحنٍ على الداخل بشكل كبير, يكون الشخص خائفاً وربما متوتراً وقلقاً.

حرف الكاف:
إذا كان الطرف الأفقي لخط الكاف الأمامي والمرتكز على الخط العمودي أطول من الخط الخلفي فيدل ذلك على أن الشخص له تطلعات مستقبلية.
إذا كان الخط الأفقي لحرف الكاف متساوي الطرفين دل على توازن في الشخصية ويعتبر من يكتب بهذه الطريقة مخطط جيد ويُحسِن التعلم.
إذا كان الخط الأفقي للكاف أعلى من الخط العمودي له (منفصل عنه) فيدل ذلك على أن الشخص خيالي جداً ويفكر في أشياء لا يمكن تحقيقها بسهولة.
إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له (متصل به) فيدل ذلك على أن الشخص عملي جداً وينجز المهام التي توكل إليه.
إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ولكنه مائل إلى فوق ومتصلب الخط العمودي, فيدل ذلك على أن الشخص طموحه عالي.
إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ولكنه منفصل عن الخط العمودي له ومائلاً للأعلى, فيدل ذلك على أن الشخص طموحه عالي ولكنه لا ينجز مهامه على الوجه الكامل.
إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ومتصل به ولكن طرفه الأمامي طويل, دل على شخص طاقته عالية أو عدواني يميل للعنف.
إذا كان الخط الأفقي للكاف أعلى من الخط العمودي له (منفصلاً عن( مائلاً للأعلى ومنحن إلى الداخل على شكل نصف دائرة, دل على شخص يتأثر بسرعة ويتضايق وغالباً ما يكون خائفاً.
إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له متصل به ومتوجهاً للأعلى ومنحنٍ على شكل نصف دائرة مائلاً للخارج, فيدل ذلك على أن الشخص يحب قيادة الآخرين ويرغب أن تحتاجه الناس.
إذا كان مقدمة حرف (ك) شكل دائري وعليه خط حاد متجهاً للأعلى كان الشخص جريئاً في الأقوال والأفعال.
إذا كان مقدمة حرف (ك) طويلاً وكأن هناك ثلاثة خطوط متراكبة فوق بعض دل ذلك على أن الشخص لا يتراجع عن القرارات التي يأخذها بسهولة.

حرف اللام:
إذا كان حرف ( ل) كبيراً فإن الشخص له تطلعات مادية, وغالباً ما يكون الشخص مرحاً ومسروراً.
إذا كان في مقدمة حرف (ل) شكل مثلث حاد فإن الشخص يكون متشبثاً بالماضي بقوة.
إذا كان حرف (ل) ضيقاً ونحيفاً وطويلاً كان الشخص نكدياً ولا يحسن الطلب من الآخرين.
إذا كان نهاية حرف (ل) منغلقاً على جسم الحرف من الوسط فيكون الشخص كتوماً وصبوراً وحنوناً ولطيفاً وكريماً, وكلما زاد حجم الدائرة زادت قوة هذه الصفات.
إذا كان نهاية الحرف (ل) مستقيماً فيكون الشخص عملياً وتنفيذياً.

حرف الميم:
إذا كان نهاية حرف (م) طويلاً فيكون الشخص حركياً ويحب الأنشطة الجسمية كثيراً ومنها ممارسة الجنس.

إذا كان رأس حرف (م) مغلقاً تماماً فيكون الشخص عنيداً ولا يرضى بتدخل الآخرين في شئونه الخاصة بحال من الأحوال.

حرف النون:
إذا كانت نقطة النون في وسط الحرف تماماً, دل ذلك على أن الشخص حاسم ودقيق ومعتدل في تصرفاته وعملي النزعة.
إذا كانت النقطة متجهة نحو اليمين, فيدل على أن الشخص لا يحب التجديد في أمور حياته اليومية ويتشبث بالماضي ويحب كثيراً سماع القصص الرمزية.
إذا كانت النقطة متجهة لليسار, فإن الشخص له تطلعات مستقبلية ويحب التجديد في حياته اليومية ويرغب بالوصول إلى أعلى المراكز.
إذا كانت النقطة متجهة للأعلى في الوسط، فإن الشخص طموحه عالي وإيمانياته مرتفعة وله خيال واسع.
إذا كانت النقطة على النون دائرية الشكل بدلاً من نقطة دل على حب المظهر والأناقة وفي الغالب حساس جداً.

حرف الهاء:
إذا كانت الهاء مرسومة كالتاء المربوطة ربطاً محكماً كاملاً, دل على شخصية مثالية ومتوازنة.

إذا كانت الهاء مرسومة كالتاء المربوطة وهناك خط زائد مائل للحرف الذي قبله, دل على شخص مثالي زيادة عن اللزوم وربما عنيد.
إذاكانت الهاء مرسومة كالتاء المربوطة ربطاً محكماً كاملاً  ولكنه صغير وليس فيه هواء, دل ذلك على أن هذاالشخص لا يمكن قيادته بسهولة.
إذا كانت الهاء مرسومة كالتاء المربوطة ولكنها غير مغلقة دل على شخص متقلب في آراءه.

إذا كانت الأشكال الدائرية في مقدمة الحرف (هـ) متداخلة لتشكل ربطاً محكماً فيكون الشخص كذاباً ولا يقول كل الحقائق التي يعرفها.
إذا كان مقدمة الحرف (هـ) من فوق مثلث الشكل فيكون الشخص بارعاً في المناقشات ولديه قدرات عالية في فن إقناع الآخرين.

حرف الواو:
إذا كان رأس حرف (و) مغلقاً تماماً فيكون الشخص كتوماً وبخيلاً أو مقتصداً, كما أنه يصعب على هذا النوع من الناس أن يكوّن صداقات حميمة.
إذا كان نهاية الحرف (و) مائلاً للأعلى فإن الشخص لديه حب الظهور.

حرف الياء:
إذا كانت الياء مرسومة على أصلها في اللغة العربية من غير زيادة أو نقصاً ندل ذلك على توازن الشخصية.
إذا كانت الياء في نهايتها الخط يميل إلى الأعلى دل على التفاؤل أو شد إنتباه الآخرين إلى نفسه.
إذا كان في بداية حرف الياء دائرة صغيرة مائلة إلى الداخل, دل ذلك على الغيرة وحب التملك.
إذا كان الخط في نهاية الياء مغلقاً ومائلاً إلى الأسفل, دل على شخص كتوم وعنيد ومتشائم.
 
قواعد عامة:

• التقاطعات في الحروف أو في التوقيع دليل العنف والشدة.
• إذا كانت الحروف متباعدة, دل ذلك على أن الشخص يحتاج إلى وقت أكثر للتذكر في الغالب, وغالباً غير اجتماعي.
• إذا كانت الحروف متقاربة جداً, دل على أن الشخص اجتماعي, ويتبين ذلك أكثر في (أل التعريف).
• إذا كانت الحروف فوق بعض, دل على أن الشخص يميل إلى الخجل وعادة يغطي إحساسه بالخجل بأن يرفع صوته, كما أنه عادة يكون غامضاً في تعامله مع الآخرين أو منطوياً على نفسه.
• إذا كان الخط بدأ أفقياً ومستقيماً ثم أخذ يتجه إلى الأعلى, دل ذلك على التفاؤل.
• كلما كان الكلام المكتوب مائلاً للأسفل, دل ذلك أن الشخص مكتئب أو تأتيه نوبات إكتئاب بكثرة.
• إذا كان الخط يتجه إلى الأعلى فيدل ذلك على نشاط ذلك الشخص.
• إذا كان الكلام مسطر فوق بعض, دل ذلك على أن الشخص خجول.
• الخط المستقيم الأفقي, يدل على توازن الشخصية.
• كلما كانت الحروف متطايرة مثل حرف الكاف والطاء فيدل ذلك على أن الشخص خيالي ولعله في غالب أحيانه يمشي على هواه.
• الذي يشبك الحروف مثل (أل) التعريف فيدل ذلك على أن الشخص هذا لا يترك عمله حتى ينهيه.
• إذا كان الكلام مكتوب فوق السطر دل ذلك على نشاط  وإمتياز العقل لدى الشخص.
• إذا كان الكلام مكتوب أسفل السطر فيدل ذلك على نشاط الشخص الجسماني (رياضي).

أتمنى أن أكون قد ووفقت في نقل الموضوع لكم أعزائي القراء وأسهمت في مجال المعرفة على أمل أن ينال إعجابكم.

مع تمنياتي لكم بالصحة والسعادة

الأخصائي إميل سمعان

زورونا في المركز وستشعرون في التغيير

عودة الى صفحة البداية

 
منقول جزئياً
 
PlayStop

Loading...
  
 

 
***** ادارة الموقع ترحب بكم ***** 

 


تاريخ إفتتاح الموقع
10.5.2009
تاريخ إفتتاح المركز
2008/06


إعلان هام

مركز العلاج البديل هو الأول والوحيد في المجتمع العربي في البلاد...
نقدم من خلاله العلاج الفردي والجماعي.. ننظم دورات مهنية في الداخل وبدول عربية مختلفة...
لا تترددوا بالإتصال معنا على الهاتف
محلي:
0522613643
دولي: 00972522613643

أو على البريد الإلكتروني في أسفل الصفحة.
 
بالنجاح للجميع...




































 

عنوان المركز: البقيعة ( المرج ) - الجليل الغربي

الأخصائي الماستر: إميل سمعان

تل - 2613643-052 أو 9572468-04


بريد الكتروني : emilesemaan@gmail.com

כתובת המרכז: פקיעין - הגליל המערבי

ההילר מאסטר: אמיל סמעאן


טל - 04-9572468 // 052-2613643 

ד.אלקטרוני : emilesemaan@gmail.com

לייבסיטי - בניית אתרים